As with other cryptocurrencies, the validity of each ether is provided by a blockchain, which is a continuously growing list of records, called blocks, which are linked and secured using cryptography.[30][31] By design, the blockchain is inherently resistant to modification of the data. It is an open, distributed ledger that records transactions between two parties efficiently and in a verifiable and permanent way.[32] Unlike Bitcoin, Ethereum operates using accounts and balances in a manner called state transitions. This does not rely upon unspent transaction outputs (UTXOs). State denotes the current balances of all accounts and extra data. State is not stored on the blockchain, it is stored in a separate Merkle Patricia tree. A cryptocurrency wallet stores the public and private "keys" or "addresses" which can be used to receive or spend ether. These can be generated through BIP 39 style mnemonics for a BIP 32 "HD Wallet". In Ethereum, this is unnecessary as it does not operate in a UTXO scheme. With the private key, it is possible to write in the blockchain, effectively making an ether transaction.
EthereumPrice.org was developed by Ether0x in March 2016 to allow users to easily track the price of Ethereum both historically and in real-time. The platform has since evolved to include several fiat currencies (EUR, GBP, JPY and others) as well as price data for a number of Ethereum ERC20 tokens and other blockchain currencies. More recently, prediction data from Augur was also added to provide insight into the future price expectations of the Ether market. Price data is currently sourced from multiple exchanges with the weighted average price of these assets being calculated by CryptoCompare.com. For more details on the weighted average calculation, see our FAQ.
^ Jump up to: a b c d e Joshua A. Kroll; Ian C. Davey; Edward W. Felten (11–12 June 2013). "The Economics of Bitcoin Mining, or Bitcoin in the Presence of Adversaries" (PDF). The Twelfth Workshop on the Economics of Information Security (WEIS 2013). Archived (PDF) from the original on 9 May 2016. Retrieved 26 April 2016. A transaction fee is like a tip or gratuity left for the miner.
طرح شخص أطلق على نفسه الاسم الرمزي ساتوشي ناكاموتو فكرة بيتكوين للمرة الأولى في ورقة بحثية في عام 2008،[2] ووصفها بأنها نظام نقدي إلكتروني يعتمد في التعاملات المالية على مبدأ الند للند (بالإنجليزية: Peer-to-Peer) ، وهو مصطلح تقني يعني التعامل المباشر بين مستخدم وآخر دون وجود وسيط (كالتورنت). يقول القائمون على بيتكوين إن الهدف من هذه العملة التي طرحت للتداول للمرة الأولى سنة 2009 [3] هو تغيير الاقتصاد العالمي بنفس الطريقة التي غيرت بها الويب أساليب النشر.[4] وفي عام 2016 أعلن رجل الأعمال الأسترالي كريغ رايت أنه هو ساتوشي ناكاموتو مقدما دليلا تقنيا على ذلك ولكن تم كشف زيف أدلّته بسهولة.[5]

This dramatic volatility attracted global attention with the mainstream media running near-daily reports on the price of Ether. The publicity generated has been a major boon for the ecosystem, attracting thousands of new developers and business ventures alike. In 2018 the amount raised through Ethereum-enabled ICOs reached almost $8bn, increasing from just $90m in 2016. While the price of Ethereum has faced extreme volatility over the years, it is this volatility which has driven interest. After every boom and bust cycle, Ethereum comes out the other side with a fundamentally stronger platform and a broader developer community backing it. These fundamental improvements would suggest a positive long-term outlook on the price of Ethereum.


Network nodes can validate transactions, add them to their copy of the ledger, and then broadcast these ledger additions to other nodes. To achieve independent verification of the chain of ownership each network node stores its own copy of the blockchain.[76] About every 10 minutes, a new group of accepted transactions, called a block, is created, added to the blockchain, and quickly published to all nodes, without requiring central oversight. This allows bitcoin software to determine when a particular bitcoin was spent, which is needed to prevent double-spending. A conventional ledger records the transfers of actual bills or promissory notes that exist apart from it, but the blockchain is the only place that bitcoins can be said to exist in the form of unspent outputs of transactions.[7]:ch. 5

Bitcoin has been criticized for the amount of electricity consumed by mining. As of 2015, The Economist estimated that even if all miners used modern facilities, the combined electricity consumption would be 166.7 megawatts (1.46 terawatt-hours per year).[136] At the end of 2017, the global bitcoin mining activity was estimated to consume between one and four gigawatts of electricity.[203] Politico noted that the even high-end estimates of bitcoin's total consumption levels amount to only about 6% of the total power consumed by the global banking sector, and even if bitcoin's consumption levels increased 100 fold from today's levels, bitcoin's consumption would still only amount to about 2% of global power consumption.[204]
حاليا لا يُملك مالكو عملات بيتكوين خيارات كثيرة لإنفاق أموالهم من خلالها، وهو ما يدفع ببعضهم إلى استبدالها مقابل العملات التقليدية. يتم ذلك عادة عبر منصات خاصة بذلك حيث يتم استبدال البيتكوينات مع مُستخدمين آخرين لها. يبدو أنه وفي حال ما إذا رغبت الحكومات في معرفة هويات أصحاب بعض الحسابات فما عليها سوى أن تقوم بتقنين عمليات التحويل بدل منعها، حيث سيصبح بالإمكان معرفة اسم صاحب كل حساب بُمجرد أن يرغب في استبدال ما بحوزته مقابل عملات تقليدية، وهو ما يُمثل نقطة انطلاق لتتبع الأموال المسروقة.
تتمتع عملة البيتكوين بقدر عالٍ من السرية. مبدئيا الأمر صحيح، حيث أن كل ما تحتاجه لإرسال بعض البيتكوينات لشخص آخر هو عنوانه فقط. لكن بحكم أنه يتم تسجيل كل عملية تحويل في سجل بيتكوين فإنه بالرغم من عدم معرفتك لهوية مالك أي عُنوان إلا أنه بمقدورك أن تعرف كم عدد البيتكوينات التي في حوزته وما هي العناوين التي أرسلت بيتكوينات إليه. إن قام أحدهم بالإعلان صراحة عن امتلاكه لعناوين بيتكوين مُعينة فإنه سيُصبح بإمكانك معرفة ما هي العناوين التي قامت بإرسال بيتكوينات إليه وما هي العناوين التي أرسل إليها بيتكوينات. الكشف عن عنوان البيتكوين الخاص بك ليس مُستبعدا، حيث أنك ستحتاج إلى إعطائه لغيرك في حال ما إذا احتجت أن يرسلوا لك بعض المال إليه. يُنصح باستخدام عناوين مُختلفة لعمليات تحويل مُختلفة للحفاظ على مُستوى مُعين من المجهولية، رغم ذلك هناك الكثيرون ممن لا يقومون بذلك. من الناحية التقنية يبقى تتبع مصدر بعض العمليات المشبوهة على شبكة بيتكوين مُمكنا، حيث يكفي تتبع عمليات التحويل إلى غاية وصولها إلى عنوان معروفة هوية صاحبه، وحينها يكفي القيام بعمليات تحقيق عكسية إلى غاية الوصول إلى صاحب الحساب المشبوه. صحيح بأن كم البيانات المُتعلقة بجميع عمليات التحويل ضخم، إلا أن قوة الحواسيب في تزايد مُستمر وإمكانية تتبع هذه العمليات واردة جدا، بل ويُمكن الجزم بأنه تتبع عمليات سرقة البيتكوينات أسهل بكثير من تتبع سرقة الأموال على هيئتها الورقية.
تتمتع عملة البيتكوين بقدر عالٍ من السرية. مبدئيا الأمر صحيح، حيث أن كل ما تحتاجه لإرسال بعض البيتكوينات لشخص آخر هو عنوانه فقط. لكن بحكم أنه يتم تسجيل كل عملية تحويل في سجل بيتكوين فإنه بالرغم من عدم معرفتك لهوية مالك أي عُنوان إلا أنه بمقدورك أن تعرف كم عدد البيتكوينات التي في حوزته وما هي العناوين التي أرسلت بيتكوينات إليه. إن قام أحدهم بالإعلان صراحة عن امتلاكه لعناوين بيتكوين مُعينة فإنه سيُصبح بإمكانك معرفة ما هي العناوين التي قامت بإرسال بيتكوينات إليه وما هي العناوين التي أرسل إليها بيتكوينات. الكشف عن عنوان البيتكوين الخاص بك ليس مُستبعدا، حيث أنك ستحتاج إلى إعطائه لغيرك في حال ما إذا احتجت أن يرسلوا لك بعض المال إليه. يُنصح باستخدام عناوين مُختلفة لعمليات تحويل مُختلفة للحفاظ على مُستوى مُعين من المجهولية، رغم ذلك هناك الكثيرون ممن لا يقومون بذلك. من الناحية التقنية يبقى تتبع مصدر بعض العمليات المشبوهة على شبكة بيتكوين مُمكنا، حيث يكفي تتبع عمليات التحويل إلى غاية وصولها إلى عنوان معروفة هوية صاحبه، وحينها يكفي القيام بعمليات تحقيق عكسية إلى غاية الوصول إلى صاحب الحساب المشبوه. صحيح بأن كم البيانات المُتعلقة بجميع عمليات التحويل ضخم، إلا أن قوة الحواسيب في تزايد مُستمر وإمكانية تتبع هذه العمليات واردة جدا، بل ويُمكن الجزم بأنه تتبع عمليات سرقة البيتكوينات أسهل بكثير من تتبع سرقة الأموال على هيئتها الورقية.
تتمتع عملة البيتكوين بقدر عالٍ من السرية. مبدئيا الأمر صحيح، حيث أن كل ما تحتاجه لإرسال بعض البيتكوينات لشخص آخر هو عنوانه فقط. لكن بحكم أنه يتم تسجيل كل عملية تحويل في سجل بيتكوين فإنه بالرغم من عدم معرفتك لهوية مالك أي عُنوان إلا أنه بمقدورك أن تعرف كم عدد البيتكوينات التي في حوزته وما هي العناوين التي أرسلت بيتكوينات إليه. إن قام أحدهم بالإعلان صراحة عن امتلاكه لعناوين بيتكوين مُعينة فإنه سيُصبح بإمكانك معرفة ما هي العناوين التي قامت بإرسال بيتكوينات إليه وما هي العناوين التي أرسل إليها بيتكوينات. الكشف عن عنوان البيتكوين الخاص بك ليس مُستبعدا، حيث أنك ستحتاج إلى إعطائه لغيرك في حال ما إذا احتجت أن يرسلوا لك بعض المال إليه. يُنصح باستخدام عناوين مُختلفة لعمليات تحويل مُختلفة للحفاظ على مُستوى مُعين من المجهولية، رغم ذلك هناك الكثيرون ممن لا يقومون بذلك. من الناحية التقنية يبقى تتبع مصدر بعض العمليات المشبوهة على شبكة بيتكوين مُمكنا، حيث يكفي تتبع عمليات التحويل إلى غاية وصولها إلى عنوان معروفة هوية صاحبه، وحينها يكفي القيام بعمليات تحقيق عكسية إلى غاية الوصول إلى صاحب الحساب المشبوه. صحيح بأن كم البيانات المُتعلقة بجميع عمليات التحويل ضخم، إلا أن قوة الحواسيب في تزايد مُستمر وإمكانية تتبع هذه العمليات واردة جدا، بل ويُمكن الجزم بأنه تتبع عمليات سرقة البيتكوينات أسهل بكثير من تتبع سرقة الأموال على هيئتها الورقية.
Physical wallets can also take the form of metal token coins[102] with a private key accessible under a security hologram in a recess struck on the reverse side.[103]:38 The security hologram self-destructs when removed from the token, showing that the private key has been accessed.[104] Originally, these tokens were struck in brass and other base metals, but later used precious metals as bitcoin grew in value and popularity.[103]:80 Coins with stored face value as high as ₿1000 have been struck in gold.[103]:102–104 The British Museum's coin collection includes four specimens from the earliest series[103]:83 of funded bitcoin tokens; one is currently on display in the museum's money gallery.[105] In 2013, a Utahn manufacturer of these tokens was ordered by the Financial Crimes Enforcement Network (FinCEN) to register as a money services business before producing any more funded bitcoin tokens.[102][103]:80
Bitcoin is a digital asset designed to work in peer-to-peer transactions as a currency.[4][135] Bitcoins have three qualities useful in a currency, according to The Economist in January 2015: they are "hard to earn, limited in supply and easy to verify."[136] Per some researchers, as of 2015, bitcoin functions more as a payment system than as a currency.[32]
^ Jump up to: a b c d e Joshua A. Kroll; Ian C. Davey; Edward W. Felten (11–12 June 2013). "The Economics of Bitcoin Mining, or Bitcoin in the Presence of Adversaries" (PDF). The Twelfth Workshop on the Economics of Information Security (WEIS 2013). Archived (PDF) from the original on 9 May 2016. Retrieved 26 April 2016. A transaction fee is like a tip or gratuity left for the miner.
If the private key is lost, the bitcoin network will not recognize any other evidence of ownership;[32] the coins are then unusable, and effectively lost. For example, in 2013 one user claimed to have lost 7,500 bitcoins, worth $7.5 million at the time, when he accidentally discarded a hard drive containing his private key.[78] About 20% of all bitcoins are believed to be lost. They would have a market value of about $20 billion at July 2018 prices.[79]
Lightweight clients consult full clients to send and receive transactions without requiring a local copy of the entire blockchain (see simplified payment verification – SPV). This makes lightweight clients much faster to set up and allows them to be used on low-power, low-bandwidth devices such as smartphones. When using a lightweight wallet, however, the user must trust the server to a certain degree, as it can report faulty values back to the user. Lightweight clients follow the longest blockchain and do not ensure it is valid, requiring trust in miners.[96]
Physical wallets store the credentials necessary to spend bitcoins offline and can be as simple as a paper printout of the private key;[7]:ch. 10 a paper wallet. A paper wallet is created with a keypair generated on a computer with no internet connection; the private key is written or printed onto the paper[g] and then erased from the computer. The paper wallet can then be stored in a safe physical location for later retrieval. Bitcoins stored using a paper wallet are said to be in cold storage.[99]:39 In a 2014 interview, QuadrigaCX founder Gerald Cotten explained that the company stored customer funds on paper wallets in safe deposit boxes: "So we just send money to them, we don’t need to go back to the bank every time we want to put money into it. We just send money from our Bitcoin app directly to those paper wallets, and keep it safe that way."[100]
مقارنة بأجزاء أخرى من العالم بدأت الدول العربية في وقت متأخر نسبيا باستخدام بيتكوين حيث أعلن عن قبول هذه العملة لأول مرة في الأردن في بار شاي في العاصمة عمان. وتلى ذلك مطعم بيتزا وصراف آلي في دبي[15] ومن ثم شركة انظمه معلومات في فلسطين[16] كما أصبح سوق السفير من أوئل الاسواق في الكويت و الشرق الأوسط التي تقبل البتكوين في تعاملته [17]. اما بالنسبة للعملة الالكترونية في المشهد الاعلامي العربي فقد بدأت مؤخرا فقرات اخبارية تتحدث عنها ولو بشكل طفيف كما بدأت مواقع متخصصة في اخبار بيتكوين مثل موقع بيتكوين نيوز عربية [18] التابع لمجموعة اعلامية كبيرة،وعلى مستوى الشبكات الاجتماعية يمكن للمستخدمين في الشرق الأوسط وشمال افريقيا التفاعل على موقع askbitcoiner [19] الذي يعتبر أول شبكة اجتماعية للعملة الرقمية في العالم العربي حيث يمكن العثور على الاجوبة للاستفسارات حول العملة الرقمية وتقنية البلوك شاين. وعلى صعيد الشركات اللي توفر خدمات للبيتكون بالوطن العربي فمنهما يلو (بالإنجليزية: Yellow) و بت اويسس (بالإنجليزية: BitOasis) المؤسستان في دبي. بالإضافة إلى بت فلس (بالإنجليزية: BitFils) المؤسسة في الكويت. ويمكن شراء وتداول البيتكوين محليا عن طريق localbitcoins.com .

Leveraged trading in foreign currency or off-exchange products on margin carries significant risk and may not be suitable for all investors. We advise you to carefully consider whether trading is appropriate for you based on your personal circumstances. Forex trading involves risk. Losses can exceed deposits. We recommend that you seek independent advice and ensure you fully understand the risks involved before trading.
In the blockchain, bitcoins are registered to bitcoin addresses. Creating a bitcoin address requires nothing more than picking a random valid private key and computing the corresponding bitcoin address. This computation can be done in a split second. But the reverse, computing the private key of a given bitcoin address, is mathematically unfeasible. Users can tell others or make public a bitcoin address without compromising its corresponding private key. Moreover, the number of valid private keys is so vast that it is extremely unlikely someone will compute a key-pair that is already in use and has funds. The vast number of valid private keys makes it unfeasible that brute force could be used to compromise a private key. To be able to spend their bitcoins, the owner must know the corresponding private key and digitally sign the transaction. The network verifies the signature using the public key; the private key is never revealed.[7]:ch. 5

Ethereum was proposed in late 2013 by Vitalik Buterin, a cryptocurrency researcher and programmer. Development was funded by an online crowdsale that took place between July and August 2014.[4] The system then went live on 30 July 2015, with 72 million coins "premined". This accounts for about 68 percent of the total circulating supply in 2019. [5]
While it’s still early days, Mist, MetaMask and a variety of other browsers look set to make blockchain-based applications accessible to more people than ever before. Even people without a technical background can now potentially build blockchain apps. This is a revolutionary leap for blockchain technology that could bring decentralized applications into the mainstream.
×